شد القلوع يا مراكبي ... مافيش رجوع يا مراكبي

الاثنين، سبتمبر ١١، ٢٠٠٦

في شمس المغيب


و في شمس المغيب
أذكر أنك كنت يوما .. شمسا أشرقت
و لم أكن أظن أنها أبدا تغيب
أريدك أنت نورا دائما
أحبك أنت .. شمسا لا تغيب
حتى بعد الرحيل

التسميات:

2 Comments:

Blogger سهر الليالى said...

الله عليها من كلمات
كلمات عذبة ورقيقة جدا وفى منتهى البساطة والأختصار بس تحمل احساس عالى أوى
تحياتى

السبت, نوفمبر ١٠, ٢٠٠٧

 
Blogger يا مراكبي said...

سهر الليالي

أشكرك جدا على زيارة البوست القديم ده وعلى تعليقك الرقيق كمان

تحياتي

الخميس, نوفمبر ١٥, ٢٠٠٧

 

إرسال تعليق

Links to this post:

إنشاء رابط

<< Home